الصفحة الرئيسية

الركن الصحي

مكتبة الألعاب

المجلة الرياضية

القسم الإسلامي

المكتبة العلمية

حديقة الأناشيد والفيديو

 

المـكتبـة العلمية - كائنات غريبة

 

 

4- يرقة ( العث الإمبراطور )

 

تتميز حشرة ( العث الإمبراطور ) بوجود ما يشبه العيون الكبيرة على جناحيها ، مما يُخيف أعدائها ، ويُطلق عليها ( عيون الطاووس ) بسبب ألوانها البراقة التي تُشبه ألوان ريش ذلك الطائر الضخم الجميل. وبعد أن تضع أنثى العث الإمبراطور بيضها الدقيق جداً ، ذا الأشكال الهندسية كالدائرة والمستطيل والمربع ، والذي لا تزيد الواحدة منها عن حجم رأس الدبوس! تمر فترة وتفقس البيضة لتخرج منها اليرقة.

وهذه اليرقة ذات شكل عجيب حقاً ( فسبحان الله ) ، ولا تنتمي أبداً إلى العث الإمبراطور ، التي سوف تتطور إليه ، بعد أن تمر بمرحلة العذراء. ويرقة العث الإمبراطور مستطيلة الشكل وذهبية اللون ولها ست أرجل ورأس كبير ، وجسمها مقسم إلى أربعة أجزاء وتتخلله البقع والخطوط البنية الداكنة. وتأكل اليرقة من النباتات التي تعيش فوقها ، ولأن نظرها ضعيف فإنها تعتمد على قرني استشعار للتعرف على البيئة التي تُحيط بها ، وهي تُثبت نفسها في النباتات بواسطة خيوط حريرية تفرزها من مناطق معينة من جسمها.

وبعد فترة ، تقوم اليرقة بحركات تموجية في جسمها ، بحيث ينشق جلدها القديم ويسقط ليحل جلد جديد أسفله ، كان قد تكون خلال الفترة السابقة ، وفي نفس اليوم يتغير لون اليرقة ، من الذهبي والبني إلى البرتقالي الداكن. ثم تنزل يرقة العث الإمبراطور من فوق النبات التي عاشت فوقه من قبل ، لتحفر في التربة جُحراً لتتحول فيه إلى ( عذراء ) سوداء اللون وبعد شهرين ، تتحول العذراء إلى العث الإمبراطور الذي يختلف شكله تماماً عن اليرقة والعذراء.

المرجع : دائرة معارف مجلة ماجد ( أبو ظبي – الإمارات العربية المتحدة - 2005 ).