الصفحة الرئيسية

الركن الصحي

مكتبة الألعاب

المجلة الرياضية

القسم الإسلامي

المكتبة العلمية

حديقة الأناشيد والفيديو

 

المـكتبـة العلمية - كائنات غريبة

 

 

7- فرس البحر

 

كان فرس البحر دائماً من الحيوانات البحرية ، التي أثارت دهشة الناس لقرون عديدة بسبب شكل رأسه الغريب غير المألوف وقائمتيه الأماميتين المنتصبتين عادة ، مما أكسبه شكلاً أشبه بالحصان. كان العلماء يقومون بصيد أفراس البحر وحفظها في أحواض تربية الأسماك والكائنات البحرية لدراستها ، لكن مؤخراً فقط أمكن دراستها في مواطنها الطبيعية مثل المحيط الأطلنطي الشمالي والمياه المعتدلة والاستوائية.

أفراس البحر مخلوقات صغيرة رائعة ، يتراوح طولها بين 35.5 سنتيمتراً ، وهي تُصنف ضمن الأسماك ، على الرغم من أنها تختلف عنها كثيراً ، لأنه ليس لها قشور أو أسنان أو معدة ، وتتحرك عيونها ذاتياً بشكل مستقل أي يمكن لفرس البحر تحريك عين واحدة في اتجاه ما ، والعين الثانية في اتجاه آخر!

تعيش أفراس البحر في المياه المالحة ، وتنتمي إلى عائلة ( أنبوبيات الفم ) أي التي تكون فمها يشبه الأنبوب. ويشتهر فرس البحر بجسمه المضغوط أو المسطح والمغطى بنحو خمسين قطعة مستطيلة صلبة ، قد تكون بيضاء أو صفراء أو حمراء أو بنية أو سوداء أو رمادية ، كما تنتشر بها بقع أو خطوط. ولأن فرس البحر يسبح ببطء شديد ، فبإمكانه تغيير لونه بسرعة ، بحيث ينسجم مع البيئة المحيطة به ، مما يصعب على أعدائه رؤيته والانقضاض عليه وافتراسه.

والشيء المميز حقاً لأفراس البحر هو سلوكها التكاثري ، فالذكر هو الذي يحمل الصغار ويتحمل ( آلام المخاض ) ويلد الصغار ، وليس الأنثى ( فسبحان الله )! وتبدأ دورة التناسل عندما تضع الأنثى نحو مائة بيضة في كيس يتدلى من بطن الذكر. ويقوم الذكر بتخصيب البيض وتنمو الأجنة داخل كيس ، وتتغذى على صفار بيضها. وتمتد فترة الحضانة إلى نحو ستة أسابيع ، بعدها يلد الذكر أفراس بحر صغيرة ، يبلغ طول كل منها حوالي سنتيمتر واحد!

المرجع : دائرة معارف مجلة ماجد ( أبو ظبي – الإمارات العربية المتحدة - 2005 ).