الصفحة الرئيسية

الركن الصحي

مكتبة الألعاب

المجلة الرياضية

القسم الإسلامي

المكتبة العلمية

حديقة الأناشيد والفيديو

 

المـكتبـة العلمية - كائنات غريبة

 

 

19- الأكوامارين

 

حجر الأكوامارين أحد أنواع الزبرجد ، وهو بلون زرقة مياه البحر ، وأحياناً يتخلله لون أخضر خفيف ، ومنها اشتق اسمه ، ويكون بريق الأكوامارين ( أي مياه البحر ) زجاجياً أو نصف شفاف.

التركيب الكيميائي لحجر الأكوامارين : سليكات الألمنيوم ، والمقصود بكلمة (سليكات) تلك الأملاح المشتقة من ثاني أكسيد السليكون ، وهو المعروف في الطبيعة بالرمل.

يوجد الأكوامارين على شكل بلورات سداسية في الصخور المتحولة في البرازيل ونيجيريا وموزامبيق ومدغشقر وأفغانستان وباكستان.

تُصنع من الأكوامارين المشابك والأقراط والقلادات ، ويفضل وضع فصوص صغيرة من الماس مع الحلي الثمينة التي تُصنع من الأكوامارين.

كان البحارة القدماء يرتدون قطعاً من هذا الحجر الكريم ، لاعتقادهم أنه يحميهم من عواصف البحار.. ويقول عنه ( ابن الأكناني ) في كتابه ( نخب الذخائر في أحوال الجواهر ) : إن الخضرة ذا رونق وشعاع ولا يشوبه سواد ولا صفرة.

يُطلق على الأكوامارين الحجر المتعدد الألوان ، لأن ألوانه تتغير من الأزرق إلى الأخضر تبعاً للضوء الساقط عليها ، كما أن الحرارة يمكن أن تجعله أزرق أو أخضر فاتحاً أو داكناً.

المرجع : دائرة معارف مجلة ماجد ( أبو ظبي – الإمارات العربية المتحدة - 2005 ).