الصفحة الرئيسية

الركن الصحي

مكتبة الألعاب

المجلة الرياضية

القسم الإسلامي

المكتبة العلمية

حديقة الأناشيد والفيديو

 

الركن الصحي - موسوعة الفاكهة

 

 

( 5 ) فوائد فاكهة البطيخ الأبيض ( الشمام ) ( Melon )

شراء البطيخ الأبيض ( الشمام ) :

تأكد من أن البطيخة صلبة غير لينة ولها رائحة مميزة، وعندما تزيد الرائحة فإن ذلك يعني أن البطيخة أكثر نضجاً وقد تكون لينة من الداخل. ويجب أن يكون شكل البطيخة دائرياً وبدون وجود حواف خشنة في الجوانب. والبطيخة الصغيرة قد تكون أفضل من الكبيرة في الطعم والنكهة، وتكون البطيخة ناضجة عندما تضغط عليها براحة اليد وتحس أنها مطاطية.

 

حفظ البطيخ الأبيض ( الشمام ) :

إذا كانت البطيخة غير ناضجة فإنها تحتاج أن توضع من يوم إلى أربعة أيام في غرفة المنزل لكي تنضج عند تركها في مكان بعيد عن الحرارة والشمس. احفظ البطيخة في كيس نايلون وضعها في الثلاجة . إن وضع البطيخة في كيس نايلون يمنعها من امتصاص روائح الأغذية الأخرى الموجودة في الثلاجة. وعندما تفتح البطيخة يفضل حفظ قطع البطيخ في أكياس نايلون وذلك لمنع امتصاصها للروائح وحتى تبقى متماسكة ولا تصبح لينة من جراء امتصاص الرطوبة في الثلاجة. وعادة يمكن حفظ البطيخ لمدة أسبوع في الثلاجة بهذه الطريقة.

 

القيمة الغذائية والفوائد الصحية :

بصفة عامة فإن أكثر من 90% من وزن البطيخ عبارة عن ماء. وهو غني بمادة الكاروتين التي تعتبر إحدى المواد المهمة للوقاية من مرض السرطان وتتوقف كمية هذه المادة حسب لون البطيخ فكلما كان اللون أصفر ازدادت الكمية ويحتوي البطيخ على نسبة جيدة من الألياف الغذائية المهمة لحركة الأمعاء والوقاية من الإمساك وبعض الأمراض المزمنة، كما يحتوي على نسبة جيدة من حامض الفوليك الذي يعتبر مهماً لنمو الجنين ولصحة الأم الحامل. ويعتبر البطيخ غنياً بمادة البوتاسيوم التي تساعد في التقليل من ارتفاع ضغط الدم، والبطيخ مفيد للأشخاص المصابين بالسمنة فهو لا يحتوي على سعرات حرارية عالية وذلك لاحتوائه على كمية كبيرة من الماء وحتى البطيخ الحلو فإن نسبة السكريات فيه لا تعتبر كبيرة ولا تساهم في زيادة الوزن لذا يُنصح الأشخاص المصابون بالسمنة بتناول البطيخ قبل الوجبة وذلك لتقليل الشهية وبالتالي قلة تناول الأطعمة الدهنية في الوجبة وكذلك للحصول على منافع البطيخ. ويمكن تقديم البطيخ كعصير وفي هذه الحالة فإننا لا ننصح بتصفية العصير عند تحضيره بل تزال قشرة البطيخ ويوضع في الخلاطة ويقدم كعصير ويفضل عدم إضافة السكر أو الثلج ويمكن إضافة الحليب وتقديمه للأطفال كشراب مغذٍ.

المرجع : كتاب اعرف غذائك للدكتور : عبد الرحمن عبيد مصيقر ( 1423-2003 )، دار القلم، دبي، الإمارات العربية المتحدة.